القرآن الكريم والأدعية والزيارات الأذكار اليومية أدعية لقضاء الحوائج ختمات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-11-2023, 07:11 AM   #1
yasmin
♣ فاطمية فعالة ♣
 
الصورة الرمزية yasmin
 
تاريخ التسجيل: Sep 2017
المشاركات: 223
معدل تقييم المستوى: 11
yasmin will become famous soon enoughyasmin will become famous soon enough
افتراضي ﴿لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ﴾ لماذا لم يقل الظالمون؟



لماذا قال تعالى: {لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ﴾فجعل العهد فاعلاً والظالمين مفعولاً به مع أنَّ الذي ينال هو الفاعل، فيكون الظالمون فاعلا؟ هل يوجد وجه بلاغي أو غير ذلك لجعل العهد فاعلا والظالمين مفعولاً به؟



الجواب:

الفعل "نال" من الأفعال التي يكون إسنادها إلى الفاعل كإسنادها في المعنى للمفعول به فالشيء الذي نلتَه فقد نالك فلك أن تجعل الشيء فاعلاً للفعل "نال" ولك أنْ تجعل الشيء مفعولاً للفعل "نال" فتقول: نالني شيءٌ ونلتُ شيئاً كما يقال: نالني خيرٌ ونِلتُ خيراً، ونال زيد إعياءً وناله إعياءٌ، فالخيرُ الذي نلتَه فإنَّه نالك. فالفعل "نال" من الأفعال المتضايفة التي يكون إسنادُها للفاعل مساوقاً لإسنادها للمفعول في أداء المعنى.



ومثله الفعل "أصاب" فإنَّه يصح يُقال: أصابني خيرٌ وأصبتُ خيراً، فسواءً جعلتَ الخير فاعلاً لأصاب أو جعلته مفعولاً فإنَّ المعنى واحد، وهكذا هو الفعل "لقيَ" فإنَّه يصحُّ أن يُقال: لقيتُ زيداً، ولقيني زيدُ، فزيدٌ الذي لقيتَه فإنَّه لقيَك، فالمعنى في كلا الإسنادين واحد، أو متقارب.



وعليه فلا فرق بين جعل العهد في الآية فاعلاً للفعل "ينال" وجعل الظالمين مفعولاً وبين جعل الظالمين فاعلاً والعهد مفعولاً به، ولذلك قرأ بعضُهم الآية: "لا ينال عهدي الظالمون"، فاعتبر العهد مفعولاً به والظالمين فاعلاً. وكلا الصياغتين يودِّي معنىً واحداً لأنَّ مَن نال العهد فقد ناله العهد، ومن نال حزناً فقد ناله الحُزن، ومن نال شرفاً فقد ناله شرفٌ وهكذا.



نعم الأنسب أنْ يجعل العهد في الآية فاعلاً والظالمين مفعولاً به، وذلك لأنَّ العهد بمعنى الإمامة، ولا يسع من أحد تحصيل الإمامة بنفسِه وإنَّما هي هبة تُسدى إليه فجعل الظالمين في الآية مفعولاً به للتعبير عن أنَّ الإمامة عطية ممنوحة، ولذلك يكون الأنسب القول: ينال عهدي الصالحين ولا ينال عهدي الظالمين.



هذا مضافاً إلى أنَّ جعل الظالمين في الآية في موقع المفعول به هو المناسب لمساق الآية: ﴿وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ﴾(1) فبعد أن جعل اللهُ تعالى الإمامة لإبراهيم (ع) سألَ إبراهيمُ ربَّه أنْ يجعل الإمامة تَنالُ ذريته فجاء الجواب: ﴿لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ﴾ أي أنَّ الإمامة لا تَنالُ الظالمين من ذريتِه.



وجهٌ آخر لاعتبار الظالمين مفعولاً في الآية:

وثمة جواب آخر وهو أنَّه يُحتمل أنْ يكون منشأ اعتبار الظالمين في الآية مفعولاً به هو أنَّ الفعل "ينال" قد ضُمِّن معنى يبلغ، والتضمين كما أفاد اللغويون يعني استعمال لفظ في موضع لفظ آخر فيأخذ اللفظ المستعمَل حكم اللفظ الذي استُعمل في موضعه وبحسب تعبير ابن هشام في مغني اللبيب: "قد يُشرِبون لفظاً معنى لفظ فيُعطونه حكمه، ويسمى ذلك تضميناً"(2) ويمكن التمثيل له -كما ذكروا- بقوله تعالى: ﴿وَإِذَا خَلَا بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ قَالُوا أَتُحَدِّثُونَهُمْ بِمَا فَتَحَ اللَّهُ عَلَيْكُمْ}(3) فإنَّ الفعل " خلا" يتعدَّى لمفعوله بالباء فيقال خلا به ولكن "خلا" في الآية قد تعدَّى لمفعوله ب "إلى" ومنشأ ذلك هو أنَّ الفعل خلا قد أشرب وضمِّن معنى الفعل "سكن" و"اطمئن" لذلك تعدَّى ب إلى فمعنى الآية أنَّه إذا سكن بعضهم إلى بعض واطمئن بعضهم إلى بعض.



ومن أمثلة التضمين قوله تعالى: ﴿قَدْ يَعْلَمُ اللَّهُ الَّذِينَ يَتَسَلَّلُونَ مِنْكُمْ لِوَاذًا فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ﴾(4) فإنَّ الفعل "يخالفون" يتعدَّى لمفعوله بنفسه ويتعدى كذلك ب "إلى" ولكنه تعدَّى في الآية ب "عن" وذلك لأنَّ الفعل يُخالفون قد ضُمِّن معنى يصدُّون ويُعرضون لذلك تعدَّى بكلمة "عن" فمعنى يُخالفون عن أمره هو أنَّهم يصدُّون عن أمره أو يُعرِضون عن أمره.



كذلك الشأن في قوله تعالى: ﴿لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ﴾ فإنَّ الفعل ينال قد ضُمِّن معنى يبلغ فمعنى: ﴿لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ﴾ هو أنَّه لا يبلغ عهدي الظالمين تماماً كما يقال: لا يبلغ بصري السماءَ، ولا يبلغ صوتي مسامعَ زيدٍ، ولا تبلغُ يدي السقف. فمفاد الآية لا يبلغ عهدُ الله الظالمين ولا يصلهم.



والحمد لله ربِّ العالمين



الشيخ محمد صنقور


--------------------------

1- سورة البقرة / 124.

2- مغني اللبيب -ابن هشام الأنصاري- ج2 / ص657.

3- سورة البقرة / 76.

4- سورة النور / 63.
yasmin غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-03-2024, 04:12 PM   #2
منتهاها
~¤ فاطمية متألقة ¤~
 
الصورة الرمزية منتهاها
 
تاريخ التسجيل: Jan 2013
الدولة: عراقية مقيمة في الخارج
المشاركات: 1,194
معدل تقييم المستوى: 2351
منتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond repute
افتراضي رد: ﴿لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ﴾ لماذا لم يقل الظالمون؟

ربما الجواب أبسط من ذالك وهو أن القران محترف فينصب ويرفع في غير مواضعه
مثل أن هذان لساحران
تابعوا قناة المنتقم
__________________
وكلت امري لله ومنه ارجوا الثواب وما اكتبه ساحاججكم به يوم الحساب
منتهاها غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الفاطميات الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 (0 فاطمية و 2 زائرة )
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
﴿وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ﴾ yasmin القرآن الكريم والأدعية والزيارات الأذكار اليومية أدعية لقضاء الحوائج ختمات 1 07-11-2023 07:45 PM
قوله تعالى: ﴿حَتَّى يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَنْ يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ﴾ yasmin القرآن الكريم والأدعية والزيارات الأذكار اليومية أدعية لقضاء الحوائج ختمات 0 25-09-2023 08:40 PM
﴿ تتجافى جنوبهم عن المضاجع ﴾ ميقات أهل البيت (عليهم السلام) سيرة اهل البيت - مكتبة اهل البيت - موسوعة شاملة عن أهل البيت (ع) 4 21-10-2014 10:53 PM
﴿فَلْيَنظُرِ الْإِنسَانُ إِلَى طَعَامِهِ﴾ فرقان الفقه - مسائل دينية - احكام شرعية - فتاوي عامة .. 9 04-06-2012 02:51 AM
﴿واذكر اسم ربك بكرة واصيلا﴾ الدرة البيضاء القرآن الكريم والأدعية والزيارات الأذكار اليومية أدعية لقضاء الحوائج ختمات 4 20-10-2011 11:33 AM


الساعة الآن 01:07 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir